«المحافظين» يسأل الحكومة فى البرلمان عن أسباب مطالبة محافظة القاهرة لـ«مدينة تحسين الصحة» بالإخلاء الفورى

Categories: اخر الأخبار

تقدم المهندس أكمل قرطام، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المحافظين، ورئيس الحزب، بسؤال في البرلمان موجه للدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، عن أسباب مطالبة إدارة التضامن الاجتماعية بمنطقة عابدين في محافظة القاهرة، مدينة تحسين الصحة، وهى الجهة المختصة بإصدار التصاريح لها، لكن موقع المدينة يتبع محافظة الجيزة، بالإخلاء الفورى للمدينة التي أنشاتها رغم سلامة إجراءات الإنشاء، وحصولها على تجديد التأجير من محافظ القاهرة الأسبق لمدة خمسين عام تنتهى فى عام 2053.
وقال “قرطام”، إن الجمعيات الأهلية فى مصر تحولت من مجرد عمل خيرى إلى مشاركة فى عمليات البناء والتقدم فى المجتمع المصري، خاصة فى مجال الحماية الاجتماعية للأقل قدرة وحظًا من المواطنين .
وأضاف، أن خير مثال على ذلك جمعية “تحسين الصحة”، التي تأسست عام 1963، وبدأت أنشطتها فى مجال علاج أمراض الصدر والدرن، الذى انتشر آنذاك، ولم تكن المستشفيات الحكومية قادرة على علاج الأعداد المتزايدة من المرضى.
وتابع، أن المدينة أصبحت مجتمعًا شاملًا لكل الأنشطة (تعليمية وثقافية واجتماعية وترفيهية وصحية وتأهيلية)، وعام 1948 أقامت الجمعية مدينة لإيواء ورعاية أبناء وبنات المرضى لعزلهم عن مصدر العدوى، الأمر الذي دفعها لاستئجار مساحة 30 فدانًا فى طريق “القاهرة-الفيوم”، إضافة إلى إقامة مدينة تحسين الصحة من مدارس داخلية ودار للمسنين ومراكز للتأهيل والرياضة.
وأوضح المهندس أكمل قرطام، أنه رغم كل ذلك طالبت إدارة الشؤون الاجتماعية بعابدين الجمعية بضرورة الإخلاء الفورى للمدينة، نظرًا لتطوير المنطقة القريبة من أهرامات الجيزة والمتحف المصري الكبير، مشيرًا إلى أن تواجد المدينة قانونيًا، بناءًا على الموافقات والالتزامات التي قدمتها الدولة متمثلة فى محافظة الجيزة الأسبق ووزارة التضامن الاجتماعى، وقرار رئيس الجمهورية رقم 750 لسنة 1968، بشان الجمعيات والمؤسسات الخاصة والاتحادات ذات الصفة العامة.
وأشار رئيس حزب المحافظين، إلى أن الجمعية لديها خطاب من المستشار محمود أبو الليل راشد، محافظ الجيزة الأسبق رقم 8754 لسنة 2002، نصت المادة الأأولى منه على «تجديد التأجير الأسمى للجمعية النسائية لتحسين الصحة بالقاهرة لمدة خمسين عامًا جديدة تبدأ من 1/1/2004 حتى 31/12/2053»، موضحًا أن هذا الأمر يتم بواقع جنيه واحد فى السنة طبقا لموافقة مجلس الوزراء الصادر بجلسة 15/7/2002.
ولفت إلى أن المادة الثانية من خطاب محافظ الجيزة الأسبق، نصت على أن يعمل هذا القرار من تاريخ صدوره وعلى كل الجهات المعنية اتخاذ الازم نحو تنفيذه.
وتساءل “قرطام” عن أسباب مطالبة جمعية تحسين الصحة جمعية تحسين الصحة بالاخلاء الفورى دون مراعات وجود تلاميذ ومرضى ومسنين ومشروعات متعددة للحماية الاجتماعية وبنية أساسية تستوعب 200 طفل من مختلف الأعمار، ممن فقدوا ذويهم أو ضحايا التفكك الأسرى والفقر الشديد أو مجهولى النسب أو أبناء مرض الدرن، وأنه في حالة الإصرار على الإخلاء، هل سيتم إيجاد المكان البديل للجمعية لحماية حتى لا يتم تشريد هؤلاء المواطنين الذين تحميهم الجمعية.