«المحافظين» يطالب محافظ البحيرة بالتدخل لحل مشكلة «رغيف الخبز»

طالب حسن يوسف، أمين حزب المحافظين بالبحيرة، المحافظ ومديرية التموين، بالتدخل، لحل أزمة مشكلة “رغيف الخبز”، بكافة مدن المحافظة، وإعادة حصص الدقيق الـ25%، والتى تم خصمها.

وقال “يوسف”، إن رغيف الخبز بالنسبة للمواطن “خط أحمر”،لأنه يعتمد عليه في كامل واجباته، ويستخدمه الفقير لسد جوعه، لافتًا إلى أن هناك غضب وسط أهالي المحافظة لأنه من المفترض أن يتم زيادة حصة المخابز طالما هناك زيادة في عدد السكان، إلا أن بعض المواطنين يصطفون يومياً بالساعات دون الحصول على رغيف واحد، وذلك تحت إشراف صاحب المخبز ومفتش التموين ومندوب شركة التموين.

وأضاف، أن المواطنين فى محافظة البحيرة يعيشون أزمة حقيقية مع تلك الأزمة فى المخابز البلدية الخاصة التى يمتلكها الأفراد، وتشهد الطوابير التى تمتد لمسافات طويلة معارك ومشاجرات واشتباكات بالأيدى للتسابق على الأدوار بسبب النقص فى الخبز، موضحًا أن الأزمة تتفاقم يوميًا بسبب عيوب في نظام تشغيل آلية صرف الخبز، وتعليمات الوزارة بالانتهاء بالصرف الساعة التاسعة وتقليل الحصص.

وتابع، أنه يجب زيادة حصة الدقيق بالمركز الذي يزيد عدد سكانه، كما طالب مسؤولي مديرية التموين بالمحافظة إلزام الشركات بإصلاح “سيستم” التشغيل، ومدة الفترة حتي الثانية ظهرًا كما كانت معتمدة في بعض المراكز، والالتزام بوزن الرغيف ومواصفاته، مع تكثيف حملات التفتيشية المفاجئة على الأسواق والمخابز.