بعد تدشين أمانة الدلنجات.. «المحافظين» يطرق الأبواب لنشر الوعي بأهمية المشاركة في الحياة السياسية

Categories: فاعليات

دشن حزب المحافظين، أمانة جديدة بمدينة الدلنجات التابعة لمحافظة البحيرة، اليوم السبت، وذلك بحضور المهندس أكمل قرطام، رئيس الحزب، وذلك فى إطار سياسة الحزب للتوسع في استكمال الأمانات المختلفة بالمحافظات.

وقال الدكتور خالد سمير، نائب رئيس الحزب للصحة، إن قانون التحاليل الطبية صادر سنة 1954 للأطباء البشريين والصيادلة والتمريض والعلوم والزراعة، لذلك القانون يهم عدد كبير من المواطنين، مؤكدًا أن الحزب على استعداد لنقاش مع كافة المعنيين للوصول إلي حل لهذا الأمر.

وأشار خالد سمير إلي أن قانون54 في المادة الأولى نص على أن الطبيب البشري هو المختص بأخذ العينات من المريض لا يسمح به إلا سواه لذلك الأمر يزداد تعقيدًا.
وأضاف نائب رئيس الحزب إن الأسبوع الماضي افتتح حزب المحافظين أمانة القصير بالبحر الأحمر، واليوم يفتتح أمانة الدلنجات، الأمر الذي يؤكد على نشاط حزب المحافظين وتواجده على الساحة السياسية.
وأضاف :«أن الحزب هو مجموعة من الناس يجتمعوا على حل مشاكل الناس»، لافتًا إلي أن حزب المحافظين حزب لبيرالي وسطي بمعنى أنه حزب يؤمن بالحرية وحرية التعبير عن الراي، لذلك نسعى للعمل على عودة الأحزاب مجددة.

فيما قال عمرو الشريف نائب رئيس حزب المحافظين لشؤون التنظيم، إن مركز الدلنجات يُعلم الشباب حب الوطن، خاصة أنها أخرجت لنا العديد من الرموز الثقافية والسياسية والفكرية، ومنها مفتى الجمهورية، لافتًا إلي أن حزب المحافظين له مبادئ ثابتة وراسخة تدفعنا إلي السير بخطوات دقيقة ومحسوبة في الحياة السياسية .

وقال محمود الحناوي أمين الدلنجات بحزب المحافظين، إن الحزب يؤمن بدور الأحزاب في إثراء الحياة السياسية لنهوض بالوطن في شتى المناحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية، لذلك يسعى الحزب لتوسع على مستوى الجمهورية استثمارًا لصوت الشباب، ولتعبير عن صوت المعارضة البنائة وليس الهدامة.
وأشار إلي أن الحزب له العديد من المواقف السياسية الصارمة، خلال الأونة الأخيرة، ومنها موقف الحزب من التعديلات الدستورية وتيران وصنافير.
فيما رحب حسن يوسف الأمين العام لمحافظة البحيرة بالحضور وأعضاء مجلس النواب، قائلًا :« أن الحزب يعمل على تحقيق الانتشار خلال تدشين عدد من الأمانات على مستوى المحافظات».
وأضاف الأمين العام لمحافظة البحيرة، إن أهالي الدلنجات من الأطباء لهم شكوى بخصوص مشروع مهنة التحاليل الطبية، مطالبًا من الهيئة البرلمانية لحزب المحافظين بالتصدى لهذا المشروع.

وشارك في حفل التدشين طلعت خليل، شديد أبو هندية، محمد عطا سيلم، ومصطفى كمال الدين حسين، أعضاء مجلس النواب، وعمرو الشريف نائب رئيس الحزب لشؤون التنظيم، والدكتور خالد سمير، نائب رئيس الحزب لشؤون الصحة، عماد الشريف نائب رئيس الحزب لشؤون التخطيط، ومحمود خميس مساعد رئيس الحزب، وكريم عبد العاطي رئيس لجنة التنظيم، ورشا عمار رئيس لجنة الإعلام، وداليا فكري رئيس لجنة المرأة، وعلي الفيل رئيس لجنة الاتصال الجماهيري، وعلي صبح وكيل لجنة الاتصال الجماهيري، ومحمود متولي مقرر لجنة الاتصال الجماهيري، أحمد النجدي رئيس لجنة الشباب، دعاء إبراهيم رئيس لجنة الاتصال الحزبي، ومحمود الحناوي أمين الدلنجات، وعبد الحليم العوضي أمين الشرقية، وحسام راغب أمين الفيوم، وصبري جاد امين الغربية، أحمد قميحة أمين مركز كوم حمادة بالبحيرة، ومصطفى حلقها أمين مركز إدكو، ومجدي عبيد، أمين مساعد أمانة كفر الشيخ، وإسلام رزق أمانة كفر الشيخ، ومصطفي أبو سته، أمانة العجوزة، وحازم أمين امانة العجوزة، ومروة حمزاوي أمانة العجوزة.