مصطفى كمال الدين حسين، نائب حزب المحافظين بالبرلمان وعضو لجنة التعليم بمجلس النواب

«مصطفى كمال الدين»: تصريحات وزير التربية والتعليم تنم عن إنفصاله عن الواقع

وصف مصطفى كمال الدين حسين، نائب #حزب_المحافظين بـ #البرلمان وعضو لجنة #التعليم بـ #مجلس النواب، تصريح الدكتور طارق شوقي، #وزير_التربية_والتعليم والتعليم الفني، التي أدلى بها في حوار له مع وكالة أنباء الشرق الأوسط عن نجاح تجربة تطوير التعليم في #مصر بـ”الغير حقيقي والمنفصل عن الواقع”، مشيرًا إلى أن البنك الدولي الذي لا تهمه مصلحة مصر ولا يعمل من أجل ذلك لو صدق في شهادته هذه فهي دليل دامغ على فشل الوزير ونجاحه في مهمة تخريب المنظومة التعليمية لمصر.

وأعرب كمال الدين، عن تعجبه من تصريحات الوزير التي يحاول من خلالها رسم صورة “غير حقيقية” لخداع المواطنين والترويج لها، متسائلًا عن أسباب تزايد الشكاوي من الطلاب وأولياء الأمور من جهة ومن المعلمين أنفسهم من جهة أخرى من المناهج وطرق التدريس التي تم استحادثها في حالة نجاح التجربة كما يروج الوزير.

وأكد النائب البرلماني، أن وزير التربية والتعليم الحالي منذ استلام مهام منصبه وحتى الآن لم يضع خطة واضحة المعالم ذات أهداف ورؤية منطقية لتطوير التعليم لكي لا تتم مسائلته عن خطوات تحقيقها والإنجازات التي تمت، مستنكرًا تباهي الوزير في كافة المناسبات بـ”تجربة التابلت” التي وصفها النائب البرلماني بـ”الفاشلة” التي مازالت الوزارة تهدر بها ملايين الجنيهات.