حزب المحافظين يطالب بمد مهلة تقديم الإقرارات الضريبية الإلكترونية

تقدم المهندس أكمل قرطام، عضو مجلس النواب، ورئيس حزب المحافظين، بسؤال للدكتور مصطفي مدبولي، رئيس الوزراء، والدكتور محمد معيط، وزير المالية، عن أسباب مطالبة الممولين بمبالغ نظير الحصول علي الإقرار الضريبي المميكن.
وقال “قرطام”، إنه لاشك أن الحكومة تسعي إلي ميكنة الخدمات ضماناً لتيسير الخدمة من جانب، وللحد من البيروقراطية الوظيفية من جانب آخر، ومن بين ميكنة الخدمات الإقرارات الضريبي، الذي يتمكن الممول من خلاله تقديم إقراره الضريبي إلي المصلحة عن طريق الموقع الرسمي دون الإحتكاك المباشر بالعاملين، علي أن يفتح البرنامج للممول فور الدخول علي الموقع الرسمي لمصلحة الضرائب.
وأضاف، أن الممولين فوجئوا بعدم فتح البرنامج إلا بعد سداد رسم حوالي 320جنيه، وعدم تمكنهم من الدخول إلي الموقع وملء البيانات إلا بعد سداد هذا المبلغ، وإدخال رقم الإيصال الدال علي السداد.
ووجه رئيس حزب المحافظين، سؤاله للحكومة عن مشروعية مطالبة الممولين بسداد مبلغ نظير الدخول علي الموقع الرسمي لمصلحة الضرائب وملء الإقرار المميكن، وإلى أين تؤول حصيلة هذه المبالغ المقررة.
وطالب “قرطام”، بمد مهلة تقديم الإقرارات الضريبة الإلكترونية نظراً لحداثة هذه المنظومة وما شابها من مشاكل عند التطبيق حتى يتمكن الممولين من تقديم إقراراتهم الضريبة.